القائمة الرئيسية

الصفحات

حل مشكلة تقييد عرض الاعلانات في جوجل ادسنس طريقة مضمونة وسريعة 100%

حل مشكلة تقييد عرض الاعلانات في ادسنس

مرحبا اصدقائى اليوم سنشرح طريقة فك تقييد الاعلانات من المحزن جدا لاى شخص يعمل على بلوجر او له علاقة بجوجل ادسنس عندما تاتى اليه راسلة لقد تم تقييد عرض الاعلانات على موقعك . وانا مررت بهذه الطريقة لكن اليوم ساعطيكم الحل الذى استخدمته شخصيا وعن تجربة فعلية في اعادة ظهور الاعلانات على موقعى من جديد من خلال هذا النموذج الذى ساشرحه لكم .فبعد تقديم هذا النموذج تم اعادة ظهور الاعانات على موقعى خلال 6 ايام فقط مع العلم قبل ذلك كان يتم ظهور الاعلانات بعد تقديم هذا النموذج بعد يوم او يومين بالاكثر


حل مشكلة تقييد عرض الاعلانات جوجل ادسنس



خطوات فك تقييد عرض الاعلانات في جوجل ادسنس

اولا تذهب الى حسابك
ثم تذهب الى هذا النموذج الذى من خلاله سوف تخاطب فريق دعم
افتح نموذج مخاطبة ادسنس من هنا 
بعد فتح النوذج اتبع الخطوات التى في الصورة بدقة



اولا كتابة اسمك الذى اشتركت به  في البداية مع مراعاة كتابة الاسم كامل  سواء كان ثلاثى او رباعى المهم ان يكون مثل الذى اشتركت به عند قيامك بفتح حساب في البداية
ثانيا البريد الالكترونى : وايضا اكتب البريد الذى اشتركت به في ادسنس من قبل

ثالثا الرقم التعريفي للناشر  وهذا تحصل عليه من خلال حساب الخاص بك اذهب الى حسابك في ادسنس ومن القائمة اختار خيار الحساب كما موضح في الصورة وسيظهر لك الرقم التعريفي للناشر في اول خانة  معرف الناشر اعمل نسخ ولصق في نموذج الطلب



ثم تكملة الخيارات كما موضح لك في الصورة اعلاه بدقة

رسالة مخاطبة دعم ادسنس

مرحبا فريق دعم ادسنس

تم تقييد الاعلانات في حسابى لسبب غير معلوم واعتقد انه تم عن طريق الخطا لانى اتفهم جيدا سياسات ادسنس واغلب مصادر زياراتى من جوجل وجميعها  شرعية ولا يوجد لدى مخالفات في تنفيذ شفرة الاعلانات واماكن وضعها لذا ارجو من سيادتكم رفع التقييد عن حسابى واعادة ظهور الاعلانات على موقعى
ولسيادتكم جزيل الشكر

بعد ذلك اضغط على ارسال
وبهذا تكون قد قدمت نموذج طلب اعادة ظهور الاعلانات على موقعك من جديد وسوف يتم ظهور الاعلانات تلقائيا في غضون 6 ايام بالاكثر

الى هنا انتهينا اصدقائى من شرح اليوم شارك هذا المقال مع اصدقائك لكى تعم الفائدة
الشرح كامل في الفيديو ادناه



هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

تعليق واحد
إرسال تعليق

إرسال تعليق